الاثنين، يوليو 23، 2012

شهقات و زفرات



 
احفظ قلبي بين ضلوعك 
خليه تحت أمرك وطوعك 
وسيبني هايمة في ربوعك 
يمكن أحيا ليوم رجوعك 
وسامحني لو قلبي موجوعك







روح هائمة في سماك
تمطرك عشقا تروي أرضك
تنبتها قرنفلات وياسمين
تظللك من هجير الفراق
تمنحك زهد الاشتياق
وصوفية السالكين 


 
احتضار الشوق في بطن الحنين ...
سؤال .. جواب .. تمتمة ..
همهمة .. هذيان ..
وجع .. أنين ...


 
تـُيـِّمـْتُ بك
يا حبيبي
فلا تـَعـْجـَب القـَول
صِرتُ حـَبـِيسـَة
ما بـَيْن
القـُوة و الحَول




عند الرحيل 
غادرتني نفسي 
لتكونك 
لتسكن روحك ...
رحلتُ وحدي 
أقدام تحمل جسدا 
تُسَيـّرُهُ بلا روح 
بلا حياة ...
رحلتُ 
و تركتُ كل مقتنياتي معك 
و لم احتفظ 
سوى باسمي 
ربما يردني إليك ...


















أنسج الحرفَ ...
أفصلـه ثوبـا أرتديه ....
لتقرأه .... تـفك طلاسمـه
.... تنزع عنه السكون   
... تحركه ....


ينادمُ الحرفُ الحرفَ 
ويحتسيا معا 
مُدامَ المعاني 
ويثملا ...


















لـِمـَ ألمحك دائما 
على أطراف أناملي  
.... ؟؟!!!




بقلم أمل حمدي 


 




هناك 3 تعليقات:

Tarkieb يقول...

الله عليكي كلام جميل يعبر عن حب اجمل...كل سنة وانت طيبة ووحشني كلامك الجميل اوي...

ماما أمولة يقول...

حمد الله على سلامتك يا تركيب والله كنت قلقانة عليك
الحمد لله إنك بخير يارب
وكل سنة وأنت طيب وبخير دايما

zizi يقول...

الله عليكي يا أمولة ..عايزين كده على طول ..