السبت، مارس 12، 2011

مصر الآن إلى أين ؟؟؟




مصر الآن إلى أين ؟؟؟
وكيف سترتضي جميع الاتجاهات في مصر ؟؟؟
سؤال يراودني و يلح عليّ
دعكم من الثورة المضادة فهي أخف خطرا مما سنجابهه
من التفرقة بيننا لأننا بإتحادنا نستطيع أن نواجه أي خطر .
ولكن ما يقلقني كثرة الاتجاهات !!!
وتشبث كل اتجاه برأيه والدعاوي إلى التظاهرات من أجله
هؤلاء يوصلون مصر إلى الهاوية ونحن على حافتها الآن
لا أعلم تفكير هؤلاء ؟؟؟
كيف تجمعوا جميعا لإسقاط نظام فاسد وحكومة فاسدة
ونجحوا جميعا وهم يد واحدة صوت واحد وقلب واحد
والآن بدأ كل اتجاه منهم في البحث عن نفسه فقط
ونسي مصر نسي الدماء التي اريقت في سبيل الحرية والنقاء .
تأتيني دعاوي للتظاهرات وكل واحدة بمسمى منفصل غير الثاني
هل هذا الوقت الحرج وقته ؟؟؟
أم هي تورتة وكل منهم يريد أن يأخذ النصيب الأكبر !!!!!
دعونا نعمل أولا نعيد لمصر مانهب منها نسد ديونها
هل لنا أن نعطي دون شروط دون أخذ ؟؟؟؟
أقول لهم جميعا .......
أنتم من ستفتحون النيران على أولادكم وأمهاتكم وشيوخكم
أنتم من ستقضون على البقية الباقية من مصر
وعندها لن تجنون غير ثمار غبائكم في تصريف الأمور في غير وقتها المناسب
قال تعالى
(وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ)
حسبنا الله ونعم الوكيل


هناك 14 تعليقًا:

إبن النيل يقول...

ماما أمولة
السلام عليكم
أجملتي وكفيتي ووفيتي
أنا شخصيا ضد أي نوع متن المطالب الفئوية الان وضد أي نوع من التظاهر الان
الثورة المضادة الان كما عبرت عنها في مدونتي هي الثورة المضادة الشخصية وهي نسيان ما فعلتة الثورة فينا من إتحاد ونكران الذات والتضحية بالغالي والنفيس وحتي بالارواح من أجل مصر فالثورة المضادة هي ثورة مضادة داخل كل شخص
ربنا يستر
دمتي بكل خير

محمد محمود عمارة يقول...

الأستاذة الفاضلة ماما أمولة
قديماً قالوا " المركب اللي لها ريسان تغرق " و المركب الآن لها مليون ريس ، هؤلاء الرؤساء حققوا إنجاز أبهر العالم ، و أخشى ما أخشاه أن يسيئوا لإنجازهم باختلافهم و تشبسهم برأيهم و اتهامهم لغيرهم و بقوائمهم السوداء و البيضاء

Dr Ibrahim يقول...

شعبنا طيب ولكن يجب أن نفوق والحقوق الفئوية وليست المطالب! ستتحقق بإذن الله ولكن تدريجيا..المشكلة أن الكثير يعتقد أنهم إذا لم يحصلوا على شىء من "الفتة" التى مازالت على النار لن ينولوا أى شىء ولكن هذا خطأ..
تحياتى

ماما أمولة يقول...

إبن النيل
ليتها مطالب فئوية إنها أكبر بكثير
هذا ما حيرني وأقلقني
ولكني سأترك الأيام تظهر ما أخشاه
ربنا يستر يارب

واحد من العمال يقول...

معظم الدول التى أختارت طريق الحريه وحققتها بالثوره وهدمت النظام الدكتاتورى الشمولى
مرت بنفس ظروفنا التى نعيشها الأن ولم تستقر الأمور على الفور
ولكنى أثق فى عبقريه مصر والمصريين وفى الحريه التى ستفرز لنا قيادات مسؤله وليست مفروضه
وبتحب مصر ومش بتحب نفسها فقط
ولندعوا الله أن يقصر هذه الفتره ويتمم لنا الحريه على خير فنحن أهلاً لها ولطالما حلُمنا جميعاً بها

ومبروك الحريه لمصر

ماما أمولة يقول...

أ / محمد محمود عمار
هذا هو ما أخشاه الكل يريد أن يكون هو الريس ويريد أن يشوه الباقين دون الالتفات إلى المصلحة العامة و دون الالتفات لكل ماجنيناه
سيحطمون كل شيء على رؤسهم ورؤسنا
حسبنا الله ونعم الوكيل

ماما أمولة يقول...

دكتور ابراهيم
ليتهم يدركون أن الثورة ليست عصا سحرية
وإن ما يريدونه سيتحقق بالتدريج وليس بلوي الذراع
بأفعالهم لن يجنون أي شيء
أسأل الله للجميع الهداية بإذن الله

ماما أمولة يقول...

أ / واحد من العمال
أسأل الله أن يستجيب منك ويقي مصر شر الفتن ويصل بنا إلى شط النجاة والأمان اللهم أمين
ومبروك الحرية لنا كلنا ولأمنا مصر

كلمات من نور يقول...

كلامك صحيح يا امولتي وواجع قلبي بقالي كام يوم بجد مقهورة وحزينة وخايفه قوي ومشتته من كتر الاراء والآؤاء المضادة....ربي يعدي الأزمة دي بسلام يارب

ماما أمولة يقول...

كلمات من نور
يارب يا نورانية يعديها على خير ويخلف ظننا
يارب

محمد الجرايحى يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أصحاب المظاهرات والوقفات الفئوية ليسوا ممن شاركوا فى الثورة حسب اعتقادى بل هم ممن يحاولون نيل مكاسب شخصية سريعة أى أنهم ذاتيون وهذا السلوك لم يكن أبداً سلوك من قدم روحه ودمه فداءً للوطن

ماما أمولة يقول...

أخي الفاضل / محمد الجرايحي
لم أقصد هؤلاء ابدا فهؤلاء الغلابة الذين يتظاهرون لسد حاجاتهم او للظلم من امر ما
الذين أقصدهم أصحاب المصالح والمتسلقون الحقيقيون على الثورة الذين لا يهمهم مصلحة مصر ابدا بل مصالحهم الشخصية وهم الأحزاب المختلفة الذي ينادي كل منهم على حدة بنداء يوافق تطلعاته دون النظر بما يوافق مصر وشعبها الحقيقي
أرى غمامة كبيرة تحجب الرؤيا
أسأل الله أن يزيحها عنا اللهم امين
تقديري لك أخي الفاضل

amiralcafe يقول...

وتونس الان الى اين؟

ماما أمولة يقول...

amiralcafe

كلنا يا أخي بيد الرحمن
فلندعُ جميعا لكل الوطن بأن ينجينا
اللهم أمين