الأربعاء، مارس 30، 2011

أشتاقك بلا حدود







أيها العصفور أشتاقك
بحجم الوجود
أما آن لــك
أيهــا المهــاجر
أن تعــود
أما آن لك
أن تقطع المسافات
أن تحطم كل القيود
أما آن لنا
أن نتنسم الأزهار والعود
ونستمع للحن شجانا
من ألحان العود
وأن تجاوب عينانا 
عن عتابات ما لها وجــود
أما كفانا من بُـعد
أما كفانا من جمود
أيها العصفور أشتاقك
أشتاقك بلا حدود
فأقبل من أجلي وعود




هناك 4 تعليقات:

نهــــــــــار يقول...

السلام عليكم ...
أرجو أن تقبلي خاطرتي
تذكرتها عندما قرأة خاطرتكِ...


شوارع الغربه حفظتك عن ظهر قلب ....


رجليك تعرف كل مفرق وكل جحر وكل ثغر..


حفظتها وحفظتك.....


متى العوده ومتى تنوي أن تقول أنا لست منفي..


بلادك تناديك....


خيرها عليك أكثر من خيرك لها...


أعطتك الهوية وساعدتك لتسير على الطريق..


ودعتك بأمل لقائك عن قريب.....


غبت ولم تنساك ودائما باسمك تصيح....


متى العود الأحمد ومتى ستعرف الطريق..


ألا تحس بصدرك بالحريق.....


الشوق يجلد والعشق يذبح....


و الحب مع البعد أمر مستحيل...


عد لها مشتاقا أو لا تعود....


أن تنتظرك بلهفة مع السنين خيرا..


من أن تراك عائدا جاحدا ...


بعد كل هذه السنين

ماما أمولة يقول...

نهــــــــــار
أسعد الله نهارك وسلـَّم قلبك الجميل وكلماتك الرائعة
أسعدتني كلماتك ومعناها الراقي

كلمات من نور يقول...

أما آن الأوان؟؟؟؟؟

جميلة يا أمولة الزمن الجميل

ماما أمولة يقول...

كلمات من نور
دائما أنت الأجمل يا نورانية