السبت، يونيو 01، 2013

أماليات 62




لم أكن أنا كـ أنا

و لا أنت كـ أنت

و لا ذقنا الهوى

ولا سكننا الوجد 

و لا تعانق الشوق بناظرينا 

و لا اختلف النبض بقلبينا 

و لا أوت اللهفة بلهفة للمسة بيدينا ..

.. إلا حين التقينا ..
..

..

أيا هدب عيني

و نسيج خيط الروح بالروح

و شراعي و سفينتي 

و جزيرتي حين أضل الخطى 

في دروب وحشتي 

و أفقد البوح 

.. أنا في هواك أسيرة ..
..
..


..

هناك 6 تعليقات:

faroukfahmy يقول...

(ايا هدب عيتى
ونسيج خيط الروح بالروح)
تعبيرات ايقظت روحى ووجدانى
الحب يا امل حالة يود الناس جميعا ان يصابوا بها ولا يشفيهم منها شافٍ ولا طبيب ناجٍ
خزين من العواطف تفرزينها لؤلؤة اثر حوهرة فى تناعم وتناغم رقيق حفيف
الفاروق

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

الله الله
ترنح في العلى، وترنح هنا وهنا
أجدت أمل أجدت

أمل حمدي يقول...

faroukfahmy

بت أعجز عن مجاراة حروفك الطيبة حين تعطر بها كلماتي
كل الود وكل التقدير لك أستاذي الفاروق

أمل حمدي يقول...

رشيد أمديون. أبو حسام الدين

رشيد تعلمت منك كيف تكون الكلمة و أين توجد
لك امتناني لتواصلك الطيب وحضورك الألق

مودتي

Tarkieb يقول...

والله احنا اللي في كلامك اسري ....عارفة السنتين اللي فاتت كان في ناس كتيرة كلما اتكلمو قيمتهم قلت وانت سبحان الله كلما تكلمتي اذداتي قوة ...لا اسكت الله لك حس يا شاعرة الزمن والكلام الجميل...

أمل حمدي يقول...

Tarkieb
والله يا تركيب لم يكتمل جمال الزمن الجميل إلا بوجودكم و روعة قلوبكم وتواصلكم الذي يزيدني قوة
دمت بكل الود صديقي الغالي