الاثنين، ديسمبر 15، 2008

عفوا ياوطنى سيأتى يوم نستبدل فيه الرصاص بالجزم



عفوا ياوطنى سيأتى يوم نستبدل فيه الرصاص بالجزم


تختلط المشاعر عندي لهذا الحدث وهو ضرب بوش بالجزمة


هل سيشفي غليل الثكالى


هل سيشفي غليل الارامل واليتامى


هل سنرفع رؤوسنا في عزة


لان الصحفي ضرب بوش بالجزمة


وسوف تتقطع قلوبنا على ماسوف يلاقيه من تعذيب


او ربما لن نراه مرة اخرى مثل ما قبله من الاشراف




مع الصحفي الذي فاض كيله وضرب بوش بسلاحه الوحيد الذي يملكه


وهو جزمته


ولنا الفخر لاننا نملك اسلحة متنوعة من نفس النوع نستطيع بها رد كيد المعتدين


نستطيع بها ان ندافع عن انفسنا وقت اللزوم


قد يكون في كلامي بعض السخرية ولكنها محملة بالاسى لما اصبحنا فيه


سامحوني



هناك 29 تعليقًا:

TeVa يقول...

أكيد موقف غريب ويدعو للاسى بكل معاني الكلمة

يعني خلاص مش قادرين نعمل اي حاجة غير الضرب بالجزم :(

لكن كل ما نملكه يمكن هو الدعاء والعمل ليوم منكونش فيه ملطشة العالم

اللهم انصر امة محمد
آمين يارب

عمرو يقول...

ما هو ده برضو من سخرية الأقدار بالعرب أن يكون ختام جهادهم فردة جزمه !!
فردة جزمه و لكنها أنعشت الأمل فى القلوب و أشعلت روح المقاومه من جديد
و سبحان الله له فى أمره شئون !!

طالب ثانوى يقول...

فعلا ياماما امولة كلامك كلة مظبوط حاجة تثير السخرية اكتر من مليون شهيد مقابل جزمة

smilyrose يقول...

والله يا ماما امولة

برغم فرحتنا بفعل هذا

الانسان الا اننا نخاف مما سيلاقيه

كان الله فى عونه ياريت ندعو له

smilyrose

روح الحب الصادق

صارخ بصمت يقول...

شكرا ياماما ..

بالفعل شي مؤلم

الوردة البيضا يقول...

السلام عليكم
سبقتني بقليل يا ماما أمولة في الكتابة عن الموضوع، لكن دعيني أقول أن ما فعله "منتضر الزيدي" هو أضعف الإيمان أو حيلة العاجز كما وصفته في مدونتي.. ودعيني أسألك وأسأل الجميع: ماذا كان بوسعه أن يفعل غير ذلك؟؟! بينما نامت حكوماتنا وتقاعست جيوشنا عن رد طغيانهم.. ماذا كان بوسعه أن يفعل بينما رئيس وزراء العراق نفسه كان يحاول حماية بوش بجسده من الحذاء الطائر؟؟!!
ليس لدي المزيد لأقوله

mohamed ghalia يقول...

عندك حق يا ماما
صحيح إنى الصحفى زل بوش بالى عمله بس ده مش هياخد حقنا
لازم نصحى عشان نعرف ناخد حقنا
دمتى فى حفظ الله
ابنك محمد

ABOALI يقول...

عفوا يا وطنى سيأتى يوم نستبدل فيه الرصاص بالجزم

عفوا يا وطنى فيك قلت الهمم
اليأس عنوانك
والكأبة اصبحت السكن
عفوا يا وطنى
البسمة ضلت طريقك من زمن
وصدور مؤمنين لم تشف من سقم
ورؤس جهلاء اصبحوا حماة الوطن
ومزمار وعود ورقص وغناء
وفن وليالى سهر هى اسلحة الوطن
لم يدرك احد عبرة فرعون وهامان
وملوك اصبحوا فى خبر كان
فياااااااااااا من تحكم الان
انظر جزاءك
النعال وليست الارواح فداكا
قلوب امتئلت وفاض الكيل يا وطن
وطنى
يوما اكون فيه او لا اكون
ستعود مبتسما"
فاليوم رموا من شتتك بالنعال
وغدا" هم نعالك


اذا القلوب شحنت بالهموم وحملت اكفانها على ايديها فلا تسئل عن رودد الافعال
حتى وان جاءت بالنعال
النعل رسالة لمن حكم وظلم
انه سياءتى يوم تلك هى جائزتك

تحياتى على العنوان الرائع المعبر
فاءحيانا يكون النعل سلاح قاتل لكل الجراثيم التى تمشى على الارض
دومتى بكل خير

جنّي يقول...

السلام عليكم

تصوري لهذا الحدث ان ما زال هناك نبض في قلوبنا ودماء تسيل في عروقنا ..

ودليل على ان هذه الامة لم تموت بعد فلا زال بها رمق من نفس متقطع ..وهذا أول الغيث لصحفي لا يملك سلاح الا قلمه واحيانا حذائه اذا لزم الامر ضد جبان يخشى المواجهة ياتي سرا ويذهب سرا ..

ولكن الجميع لم يسقط الرصاص من يده فلا زالت هناك مقاومة حرة شريفة في العراق وفلسطين تحمل سلاحها وتوجهه صوب العدو ..

احييكي على هذه الرؤية للحدث

mony يقول...

في زمن لا يُسمَع للعرب كلامهم و كانهم لم يتكلموا


سُمع لحذائهم و كأنهم تكلموا


لكن هل فهم الطرف الاخر المخزي من الحذاء بالذات


ارجوا كذلك


الموقف ترك مشاعر مختلطة
مزيج من الفرحة و الحزن علي ما وصلنا له من طرق للتعبير عن رأينا

أكون أو لا أكون يقول...

ماما اموله... كيف حالك ... عساك بخير...

رغم غرابة الموقف... إلا أننا فرحنا به لأنه موقف عفوي... فحين تتهيأ الفرصه لملاقاة السفاح وجهاّ لوجه... وليس بيدنا السلاح... حينها لانملك إلا أن نرد له الاهانه بمانملك لحظتها...
نسأل الله أن يفك أسر منتظر الزيدي...

نفرتارى يقول...

بجد عندك ياماما حق .. ما فى شئ سيشفى غليل ام فقدت ابنها او زوجها او احد من اسرتها .. فما بالك بكثيراً من اسر سواء فى فلسطين .. جنوب لبنان .. العراق .. ومن يعلم الدور على مين ؟؟!!


كوكب تانى
نفرتارى

رندا يقول...

فيما حدثـ هذا اضعف الايمان

فلا نسعى الى اكثر لان ليس بيدنا اى شئ نحملة غير هذا الذى حدثـ
فيكفينا احد استبدل الرصاص بمااستطاع يدة حاملة ,,ولكن يوجد من يحمل الرصاص ولا يفعل شئ بة
وعجبى

صديقتى

لا تطلبى العفو من الوطن فالوطن حامل بين كفوف قلبة بكاء وينزفـ بما جار علية الزمن
وينظر الى ابنائة بحسرة وندم

فلا عفو ينتظرة ولا تسامح بل فقط ندعوا له ان يكفية شر الصمتـ والالم
بل نتكلم ,,ونتكلم ونثور هذا طلبة
وندافع ونرتقى هذا طلبة
بل نكون يد واحدة كللللل العرب يد واحدة هذا طلبة
فهل نملكـ ان نحقق طلبه!!!

دمتى بكل الزمن الجميل

فركشاوي ..ناوي يقول...

الصحفي بطل ...والي يقول غير كده جبان.
ماما ...أموله
دا حالنا نقبله علي ما فيه
والله يكون في عون ...البطل..
فركشاوي ...ان شاء الله يفركش الباطل..
ادعي لنا

سمكه وحده يقول...

اقلك علي خاجه يا ماما اموله
مش عارفه جالي احساس غريب بعد المشهد ده بجد والله وحاسه ان في حجات كتير اوي هتتغير وللاحسن ان شاء الله مش مساله الضرب بالجزمه بس معرفش وانا بتخيل الموقف ده تاني حسيت الاحساس ده ازي بس املي في ربنا كبير اوي وان شاء الله والله هيحصل
بالنسبه للموقف كنت بتنطط من الفرح وكنت بقول ترررم تررم للصبح
وحاسه انه برغم انه مش بأيده حاجه ولا سلاح بس عمل حاجه اكبر من كده بكتير كفايه جرئته محدش يفكر يعمل كده والله راجل وتسلم الايد دي اي نعم مش هيشيل اللي حصل قبل كده بس اهو حاجه جميله اوي بس ياتري فعلا هيحصله ايه يارب يبقي فيه نخوه عند العرب ويحصل معجزه بقي يارب وكمان ينقذوه بدل ما الامن العرقي شدوه من راسه او شعره اللهي وانت جاهي يتبرص في ايده وتتقطع اديهم قادر ياكريم
ربنا يفرج همه يارب
ويفك كربنا كلنا
مبسوطه اوي وخايفه وحزينه عليه جدااا بجد شجاع رغم عارف ايه اللي هيحصل بس عمل كده دون تفكير

TiMmY يقول...

هي حاجة غريبة برضه ..

يعني الواحد مش عارف يفرح و لا يزعل ؟؟

نفرح لأن بوش انضرب ؟؟

و لا نزعل لأن الجزمة مش كفاية ؟؟ و الصحفي الغلبان هيروح في خبر كان ؟؟

بصراحة الواحد مش عارف يعمل ايه بالضبط ؟؟

أفضل الوجوم ..

تحيتي

~*§¦§ Appy §¦§*~ يقول...

عارفه عندى حاله استغربا بجد انا عندى تقريبا 200 مدونه على الريدر او اكتر الاغلبيه اتكلمت عن الحدث ده
هو اول مره يحصل بس سؤالى بقى تفتكرى لو بوش كان لسه قاعد كان ده ممكن يعمل كده

hasona يقول...

شئ مؤسف ومؤلم
أن نظلم مكبلين داخل أجسادنا داخل بلادنا
ولكن ليعلم الظالم ان النهاية وشيكة
قد تكون البداية مجرد حذاء
ليسير الظالم والقمامة سواء

كل فرد بيبحث عن سلاح ويجب علي كل منا تحضير سلاحه -ليدافع عن وطنه من مكانه

دعواتك أن يكون النصر حليفنا
وان يزول الظلم قريبا

وكل سنة وانت بكل خير

تقبلي تحياتي

غروب يقول...

ازيك يا ماما وحشتينى

ده اولا

ثانيا :

انا الحقيقه حسيت انى مبسوطه للحدث بس برضه لسه مش مرتاحه اوووووووووى

عايزه حد يضربه تانى هههههههههه

لا بس بجد هل هو كللللل اللى عمله كل اللى يستاهله ضرب بالجزمه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ويا عينى هيكون ايامه سودا اللى ضربه ده

ربنا يستر

EMMY BABY يقول...

والله مش عارفة اقول ايه

مهو للاسف هو مستفادش حاجة هو طلع عن شعوره من كتر ما عانيه لكن الله اعلم هيعملوا فى ايه بالرغم ان بوش لسة زى القرد حتى الجزمة مجتش فيه

:(

واسفاة

تحياتى

ايمى

fashkool يقول...

ازيك يا ماما اموله .. انا خايف منك خوف العمى .. لى بوست بنفس الموضوع ومزعل الناس كلها منى .. ما تجيش تقريه عشان انت كمان ما تزعليش منى ولو ان البوست بتاعك فى مقدمته بيتفق معى لكن لقيتك فى الاخر اختلفت مع اللى انا كاتبه ..ما تجيش ولو جيتى ما تزعليش منى .. تحياتى

fashkool يقول...

على فكره يا ماما اموله أبى الجميله قالت كلمه حلوه قوى فى تعليقها .. الكلمتين الاخرنيين .. انا مش حاقولهم

على عبدالله يقول...

شوفى يا ستنا
انا اللى مزعلنى الجزمة لان اهانتها كانت اكتر من بوش نفسه !!!!! لان بوش يستاهل اكتر من كده بكتير ،لكن لو انضرب بالرصاص كان ممكن يموت وساعتها هايقولو ارهاب وبوش شهيد الارهاب العربى والاسلامى
بس كده طبعا احسن بكتير !!
وخلى بالك الجزمة دى مش لبوش وحده ولا امريكا كلها !! لا الجزمة دى لكل واحد عربى ساكت عن حق اخوه العربى المسلم وبيدافع عن امريكا زى الاخ اللى كان جمب بوش بيصد عنه الجزمة (المالكى )

اما بالنسبة للصحفى منتظر الزيدى !
ف دا راجل وعمل اللى محدش قدر يعملوا من زمان ،، راجل عنديه نخوة وغيرة وماستحملش سفالة بوش
اوعى تزعلى على منظر لانه لو مات هنيئا له الشهادة ان شاء الله
وفى ناس كتير والله تتمنى تعمل اى حاجة زى كده ومش مهم تموت فى سبيل كرامتها


والله المستعان

نهر الحب يقول...

اه
رغم انه موقف جميل عبر عن ما بصدورنا من كراهية لاهذا الافاق بوش واعوانه فى المنطقة
الا ان الصمود العربى محتاج لاكثر من شرارة منتظر الزيدى نحن بحاجة الى عمل جاد للتخلص من الكابوس الامريكى
ان كان فعلا البطل اعجبنا موقفه
فلنجعلها شرارة بدء
للتغلب على الاحتلال والمهانة
واسترداد المقدسات

الرومـيصاء يقول...

السلام عليكم ورحمة الله

ازيك ياماما اموله

وحشانى
انتى ليه بتغيبى كده علينا

انا قرات الموضوع ده

وبجد مش عارفه ازعل ولا افرح

مش عارفه اضبط مشاعرى

يعنى افرح ان لسه فينا واحد قلبه حى
وعنده الجراءه دى
ولا ازعل على الى هيتعمل فيه

ولا افرح ان رمز من رموز الجبروت
والفجور
اضرب بالجزمه واتهان
ولا ازعل ان وصل بينا الحال ان معندناش سلاح نضرب بيه غير الجزمه

حجات كتير قوى
متلغبطه
جوايه

محمد الجرايحى يقول...

الأخت الفاضلة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وماذا يفعل وطن نزعوا منه السلاح وكبلوه بالأغلال؟؟؟

لقد فرح الغرب من الخليج الثار إلى المحيط الهادر.. بهذا الحذاء الذى امتلأ غضباً وفرغه فى وجه هذا الطاغية والذى جاء يزهو مختالاً فسقط رمياً بالأحذية ....

أختى أشكرلك غيرتك الحميدة على وطنك وحماستك الطيبة
ونسأل الله تعالى أن يفك أسر منتظر الزيدى ويفرج عنه ..اللهم آمين

مع خالص تقديرى واحترامى
أخوك
محمد

hager يقول...

علي اد سعادتي ان بوش اتهان امام العالم
بس برده حزينه ان بقت الجزم هيا سلاحنا
ربنا ينصر امه محمد ويعزها

ماما أمولة يقول...

اشكركم جميعا احبتي لتفاعلكم

اللهم انصرنا وفرج الكرب عن قلوبنا

اللهم امين


*****

ابي حبيبتي سؤالك سألته لنفسي

لكن الله هو الذي يعلم ما بداخل الصدور

فتركت اجابته لعالم الغيب

دمتي بخير

khalidkhalid يقول...

كما انقم هذا الرجل لكرامة شعب ...كان الله فى عونه سيتحمل بمفرده أنتقام منه والم وتعذيب فى حجم شعب.