الجمعة، مايو 06، 2011

لاتَلُمْني





عندما تريد أن تسكنني
 
فتمهل
 
وحاول 
 
أن ترمم ما تبقى مني
 
جدد شغاف قلبي
 
وأوصل شراييني
 
وضمد أضلعي 
 
التي تشقيني
 
فما عادت تتحمل نبضي
 
ودقات قلبي
 
وزفرات حنيني
 
عندما تريد أن تسكنني
 
لا تحاول أن تقتحمني 
 
فجدراني متصدعة 
 
لم تعد تتحملني
 
فسنين العمر 
 
أخذت مني ولم تعطني
 
زلزلتني
 
أطفأت شموع الأمل 
 
ليتها أمهلتني
 
عندما تريد أن تسكنني
 
فأعلم إني
 
سأنهار بك
 
فلا تَلُمْني

هناك 14 تعليقًا:

ENG./ELSAYED,PMP يقول...

الله ... جميلة جداً

تحياتى

ماما أمولة يقول...

ENG./ELSAYED,PMP

شكرا يا باشمهندس

تقديري

محمد محمود عمارة يقول...

استاذة أمل
قبل الثورة كان ممكن أقولك 300 جنيه لمهندس الحي و يطلعلك أمر ترميم في ثواني ، دلوقتي مينفعش.
على فكرة قصيدة حلوة :)

alirbidi يقول...

رائعة

إبن النيل يقول...

فما عادت تتحمل نبضي ودقات قلبي وزفرات حنيني

ما أجملها من كلمات لانك تحمليها بالكثير من المعاني

ربنا يحفظك يا مامتي

ماما أمولة يقول...

محمد محمود عمارة

أيوة دا قبل الثورة
لكن دلوقت بالصبر ممكن تترمم

شكرا على مرورك الجميل
تقديري ومودتي

ماما أمولة يقول...

alirbidi
الأروع مرورك دوما

دمت بكل الخير

ماما أمولة يقول...

ابن النيل
ابني الغالي ربنا يخليك يارب
شكرا لكلماتك الطيبة
دمت بخير

تامر نبيل موسى يقول...

كلمات جميلة

بجد اسلوب تعبيرك رائع


تسلمى علية


ربنا يوفقك ويكرمك


مع خالص تحياتى

ماما أمولة يقول...

تامر نبيل موسى

شكرا ربنا يكرمك
دمت بكل الخير

Tarkieb يقول...

ده باين عليه جراح شاطر مطلوب منه حاجات كتيرة ههههه..ربنا يكون في عونه الزبون مطالبه كتيره بس حلوة كالعادة

أ / أحمد عبد المنعم يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة :أمل حمدى

تشتد الرغبة فى الحصول على نبضات قلب تنضح بحنين ينهمر على الجسد المتهالك ضعفا ورغبة فى الحب الضائع أو الخامل فالألم المعنوى ليس ناجما عن الألم المادى بل إن الأم المادى هو نتاج الحنين الغائب .
تصدرت وصفة العلاج تلك الكلمات وهم القلب بذكرها ثانية فى النهاية ثم أحجم ولعل ذلك أحد أسباب الألم المكبوت ,
ورغبة المحب فى الاقتحام هى فى الحقيقة طلب من المحبوب وليست رغبة المحب فالشوق يملأ طيات الكلمات التى تحاول إسقاط الأمر على غير حقيقته , فهو شوق راق يملؤه الحياء ويلوم السنين بدلا من المحبوب .....وكفاية .

ماما أمولة يقول...

Tarkieb

يسعدني مرورك يا صاحب السعادة :)

ماما أمولة يقول...

أ / أحمد عبد المنعم

كل دا وكفاية :)

ربنا يخليك يارب فأنت ناقد بارع وذو رؤية خاصة للكلمات تستشفها بروعة وجمال

دمت بكل الخير يارب أخي أحمد