السبت، يناير 01، 2011

فوقوا يا بشر

 
 حسبنا الله ونعم الوكيل في موقد الفتنة 
حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من يقلب الحقائق
ويثير الضغينة في قلوب المسلمين والأقباط
 
الدم غالي والوحدة غالية
فوقوا بقى ...يا بشر 
كل قطرة دم لمصري مش
....... هاتروح هدر
اللي بيوقد الفتنة والخاين 
.......واللي غدر
يومه جاي أكيد
وميفتكرش
انه بعملته عبر
شغلوا العقول وبلاش تخلوها
أنشف من الحجر
مين المستفاد من الفتنة
ومين اللي دس الشرر
خدوا حذركم يا بشر
خدوا حذركم يابشر
 
 
 
 

هناك 14 تعليقًا:

محمد الجرايحى يقول...

الأخت الفاضلة: أستاذة أمل حمدى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هناك أيادى تريد أن تعبث بأقدار هذا الوطن ..ولكن الله غالب على أمره.
وسينظل ومصداقاً لحديث النبى صلى الله عليهم وسلم : فى رباط إلى فيام الساعة.
لن ينال من هذا الشعب أبداً.

ماما أمولة يقول...

أخي الفاضل أ/ محمد الجرايحى
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته
نعم أنا معك ويجب أن نأخذ حذرنا منهم
ويجب على ذوي العقول أن يوجهوا بأقلامهم وعقولهم الشباب لجمح غضبهم سواء من المسلمين أو من الأقباط
وصلى الله عليه وسلم

شمس النهار يقول...

ربنا يستر ياماما امولة

عايزين يخربوها
ولاعايزين يغطوا علي احداث اخري الله واعلم

خواطري مع الحياة يقول...

السلام عليكم
اسرائيل تدس الفتنه بين المسلمين والمسحيين عشان قوة العرب تضعف وهم يسيطروا ويحتلوا البلاد
ربنا عليهم
ان شاءالله بيفشل خططهم بقدرته
ان لله وان اليه راجعون.
الله يرحم الاموات.
تقبلي مروري
سلامي لطيب اموله

هبة النيـــــل يقول...

ماما أمولة

أدعوكم إلى حملة إلكترونية

بنفس عنوان الصورة التي تضعينها "أنا مصري ضد الإرهاب"

ماما أمولة

أسفر وقوع هذا الانفجار عن سقوط ضحايا "مسلمين وأقباط"

ولله الأمر من قبل ومن بعد
لن يكون مسلم
والله والله لا يمكن أن يكون مسلم حق
فالاسلام دين سمح دين السلام
أين الأمن، أين الأمان يا حكومة

ماما أمولة يقول...

شمس النهار
أيوة صح يا شموسة كالعادة
ربنا يستر ويجعل كيدهم في نحورهم اللهم امين

ماما أمولة يقول...

خواطري مع الحياة
ربنا المستعان على ما يصفون المشكلة فينا دلوقت ربنا يهدي النفوس ويخمد الفتنة بيننا اللهم امين
شكرا لك حبيبتي

ماما أمولة يقول...

هبة النيـــــل
أين الأمن وأين الأمان ؟؟؟؟؟؟؟؟
حسبنا الله ونعم الوكيل
معك إن شاء الله في الحملة

Dr Ibrahim يقول...

من الاشياء التى يسعى وراءها أعداء الوطن هو اشعال نار الفتنة ودق أسفين بين المسلمين والمسيحيين...ولكن لاتحسبن الله غافلاً عما يعمل الظالمون..

ماما أمولة يقول...

Dr Ibrahim

نعم يا دكتور
ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون

جزاك الله خيرا

حلم يقول...

حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل

ماما أمولة يقول...

حلم

حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل

أم هريرة (lolocat) يقول...

السلام عليكم اختى الحبيبة

اللي بيوقد الفتنة والخاين

.......واللي غدر

يومه جاي أكيد

وميفتكرش

انه بعملته عبر

سلمتى حبيبتى على كلماتك المعبرة
وصدقت فى كل حرف بارك الله فيك واعزك

لا كاشف لهذه المحنة الا الله سبحانه وتعالى

حسبنا الله ونعم الوكيل

لك ارق تحية وتقدير غاليتى

ماما أمولة يقول...

أم هريرة (lolocat)

الله المستعان يا أم هريرة القلب يبكى
والله وحده هو القادر على إخماد هذه الفتنة