الاثنين، نوفمبر 09، 2009

سيدي تعودت الانتظار






قد تلتقي أرواحنا
رغم البعاد
فترفق بي قاتلي
رحماك
واسحب بساط الحنين
برفق
وتمهل على قلب
يهواك
قد يظلمني اللائمون
فأعذرهم
لكني لا أغفر ظلم
يداك
سيدي مللت الانتظار
يا من
تنسمتك حبا
بين صخب السكون
وراحة لقلب
تعبه الشجون
واحساسا نقيا
 بجوانحي مسجون
صمتك سيدي أصابني
بالجنوووون 
سيدي مللت الانتظار
فارحم قلبا عاشقا
ينهار
سيدي
تسللت إلى دمي
وقلبي لغزوك راق
تفرعت في حنايا الروح
وتدعو الآن
للفراق
تعبت قلبا يهفو لك
ويشتاق
فما أنت لنت له
ولا هو سيفقد أمل التلاق
سيدي
لقد
أخذني وهج الحياة
فنسيت أنني بعض روح
عاشقة لم يبق لها 
من العشق غير الجروح
سيدي 
تعودت الانتظار

بقلم ماما أمولة



هناك 30 تعليقًا:

أ / أحمد عبد المنعم يقول...

سم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة : ماما أمولة
سعيد جدا بإبداعك الجديد
ولكن اسمحى لى بتناوله

أولا :العنوان يعبر عن يأس من اللقاء ( تعودت الانتظار)
فكان الانتظار أصبح شيئا مألوفا
واللقاء أصبح مشكوكا فيه لذا كانت أول كلمة فى القصيدة
(قد تلتقى أرواحنا )
فالشك واضح فى الحرف (قد)
ويبرز الألم والضطراب ممزوجا به لتبقى همسات الاستعطاف
(ترفق )
(رحماك)
(حنين )
(رفق )
(تمهل )
لكن الحب مازال ينبض فى القلب محركا له
(قلب يهواك )
وتبدو صورة اللائمين مصدرا للألم والضيق لكن
الاحساس بالبعد أشد ألما منهم
ثم تبدو يعود الاستعطاف مرة أخرى بصور جديدة
بحديث الحب
وحديث الألفة التى تبدو من شدة سكونها صخبا فى سكون
ورغبة هذا القلب فى إيجاد مصدر راحته وانطلاقه من محبسه
وفراره من سجنه الذى حول العقلانية مسا وجنونا
ثم ياتى اللوم والعتاب على المحبوب شديدا وهو اعنف صور الاستعطاف
( فما أنت لنت له )
ويبقى الأمل المبتور أملا فى لقاء فى الغالب لن يتحقق
فمن اعتاد الانتظار دام ألمه وكانه أصبح محبا له

محمد الجرايحى يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختى الفاضلة: أقدم تقديرى واحترامى
لما سطرته أناملك من كلمات وحروف نسجتى بها أرق المشاعر

أخوك
محمد

ماما أمولة يقول...

أ / أحمد عبد المنعم

لا تعلم مدى سعادتي بتناولك لتلك الكلمات بالتعليق والتحليل

أشكرك أخي الفاضل لمتابعتك وتشجيعك

دمت بحفظ الله

ماما أمولة يقول...

أخي الفاضل أ/ محمد الجرايحى

التقدير والاحترام

لمتابعتك وحضورك

دمت بحفظ الله

صمت المشاعر يقول...

ماما اموله

كلماتك جميله جداااا

ومست قلوبنا برفق

مع كل التقدير والاحترام

ماما أمولة يقول...

صمت المشاعر

أشكرك

التقدير لردك الطيب

دمت بخير

الزنارى يقول...

السلم عليكم و رحمة اللة و بركاتة

ما أطيب هذة الكلمات و أرقها

أشكرك على هذة الأبيات من الشعر

تقبلى مرورى

ماما أمولة يقول...

الزنارى

زيارتك الأولى للزمن الجمبل

اهلا بك

وأشكرك على ردك الطيب


دمت بخير

romansy يقول...

عندما يكون الانتظار هو الحل الوحيد وهو الامل الوحيد فلابد ان ننتظر الى اخر العمر

ماما أمولة يقول...

romansy

كل عام وأنت طيب يا رومنسي

كلامك صح

موناليزا يقول...

ازيك ياحبيبتى عاملة ايه
وايه اخبار امانى يارب تكون بقت احسن
سلامى ليها كتير

====
القصيدة حلوة اوى وخصوصا هذا المقطع
"قد يظلمني اللائمون
فأعذرهم لكني لا أغفر ظلم يداك"
سلمت يداك

بحب كل الناس يقول...

سلمت يمينك يا ماما امولة

والانتظار المفروض انه هو السائد فى الوقت الحاضر

الكل ينتظر ما سيحدث او من سيأتى ..ألخ

تقبلى مرورى

رحــــيـل يقول...

ماما امولة

جمييييله جدا بجد

تحياتى وخالص حبى

الشجرة الأم يقول...

هناك انتظار يقتل .. وهناك انتظار يفرح .. فأتمنى أن يكون انتظارك هو الإنتظار الثاني .. وأن يلين قلب الحبيب ويرحم لوعة الإنتظار.

ماما أمولة يقول...

موناليزا

الله يسلمك يارب

أماني بخير وزي الفل الحمد لله ببركة الدعاء

جزاكم الله كل الخير

والحمد لله ان كلماتي عجبتك

دمت بكل الخير حبيبتي

ماما أمولة يقول...

بحب كل الناس

أشكرك ابني الغالي

وجزاك الله خيرا

ماما أمولة يقول...

رحــــيـل

حبيبة ماما أمولة

ربنا يخليك ليا يارب

ماما أمولة يقول...

الشجرة الأم

أهلا بك حبيبتي

ان شاء الله اولادنا بقى اللي ينتظروا مينتظروا هم أحرار

احنا خلاص راحت علينا

ولا عليا بس لاحسن تزعلي

نورت

سعيدة بتواصلك

أحــوال الهـوي يقول...

احسنت ترجمة احساس المحب الملتاع الذي تتداخل لديه المقاييس و القيود الذي تختلط لدي الثواب و تتحول الي اللامعقول

تتلاقي الارواح رغم البعاد
و رغم هذا رحماك قاتلي
الشوق وليد الانتظار و اللوعة و ليدة اللهفة علي اللقاء

اعجبتني في ابداعيتك انها تتنفس بكل خلجات المحب الملتاع و هذيان الغرام

سلمتي

تحياتي

ماما أمولة يقول...

أحــوال الهـوي

هكذا احساس الشاعر يا أستاذي

الذي يجسد كلماته فيحسها الاخرون

عطرت صفحتي بكلماتك

دمت بخير

جارة القمر يقول...

واه مما تعنيه كلمة انتظار


هي خليط من معاني

كلهم يشبهون الاحتضار

جميل قلمك ياسيدتي

ماما أمولة يقول...

جارة القمر

اعجبني تشبيهك للانتظار ومعانيه

نورتي الزمن الجميل

دمت بود

خالد احمد محمود يقول...

عاد قلب الزمن الجميل ينبض من جديد
وأن كان بجرح يندمل الجرح ذاك يوم عيد
سلمت روحك يا ذات القلب والروح والفكر والجمال ويحى هذا عقد فريد
تنتظر الأشجار مولد الثمار وللكره تعيد
هات منالحروف ماعندك ياذات الرأى السديد .


أبنك خالد

نهر الحب يقول...

ماشاء الله
كلمات رقراقة وجميلة جداا
اية المشاعر المستخبية دى
بجد ابدعتى سلمت اناملك

عاشــــــ النقاب ـقــــة"نونو" يقول...

السلام عليكم
اولا كل عام وحضرتك بخير وسعادة ووحشاني جدا واعذريني جدا لاني ما عنديش نت لسة
التدوينة ليه يائسة كدة تعودت الانتظار الموضوع كدة قلب ياس وسلبية كمان لا لازم اعتراض وموقف ايجابي ولا ايه؟؟؟
اسلوب هايل ربنا يبارك لك يارب
تحياتي

ماما أمولة يقول...

خالد احمد محمود

بجد أشكرك على كلماتك الرائعة التي لا استحقها

فهذا اطراء قد يصيبني بالغرور

دمت بكل الخير خالد

ماما أمولة يقول...

نهر الحب

مش معقول النت كله نور يا حبيبة ماما أمولة

شكرا يا حبيبتي ربنا يصلح حالك

ماما أمولة يقول...

عاشــــــ النقاب ـقــــة"نونو"

كم أنا سعيدة بمرورك حبيبتي وتعليقك

جزاك الله كل الخير

وكل عام وانت بكل خير يارب انت وكل اسرتك الكريمة

والله اني احبك في الله


تقديري

لمى هلول يقول...

غالبنا نلتقى بعد الفراغ
مصير الحى يلاقى الحى
ولكن فعلا بكل الشفافية والترقب وشىء من ارتجاف العواطف الواجفة المنسية قسرا تجعلنا نقول
فارفق بى قاتلى رحماك واسحب بساط الحنو ...فعلا هذ كل ما نفكر فيه هذه اللحظات الصعبة رغم الابتعاد

نظل نحمل تلك الرهبة والالم والاختناق
سعدت جدا ماما امولة
تقبلى محبتى النقية لك

ماما أمولة يقول...

لمى هلول

يااااااااااااه

أنا سعيدة جدا النهاردا

حبيبتي زارتني مرتين في يوم واحد

يارب دايما

أحبك في الله يا لمي

ومسير الحي يتلاقى

ومش بعيد على الله


نورت الزمن الجميل

واتمنى ان مدونتي تكون عند حسن ظنك

دمت بكل الحب